طالب المعهد الدولي للصحافة السلطات المصرية بالإسراع في إجراءات الإفراج عن الزميل محمود حسين الصحفي في قناة الجزيرة.

وكانت محكمة قررت في 23 مايو/أيار الجاري إخلاء سبيل الصحفي بعد نحو عامين وخمسة أشهر من الحبس الاحتياطي، لكن السلطات لم تفرج عنه حتى الآن.

وقالت المديرة التنفيذية للمعهد في رسالة لوزير الخارجية سامح حسن شكري “نيابة عن أعضاء المعهد الدولي للصحافة، أود أن أعرب عن قلقنا العميق بشأن التأخير في إطلاق محمود حسين على الرغم من أمر المحكمة”.

وأضافت “كوزير لخارجية مصر نحثكم على ضمان احترام حكومتكم لسيادة القانون من خلال الإفراج الفوري عن محمود حسين، لأن حرية الصحافة عنصر أساسي في أي مجتمع ديمقراطي”.

واعتقل حسين خلال زيارة اعتيادية له إلى البلاد يوم 20 ديسمبر/كانون الأول 2016، ومنذ إيقافه جدّدت النيابة حبسه احتياطيا عشرين مرة دون محاكمة.

 

لقراءة المزيد اضغط هنا